Uncategorized

الجنس في زمن كاترين دونوف

هذا التماهي في منطقتنا مع بيان الفرنسيات، يبدو كمزايدةٍ نسويّةٍ وغزلٍ بطريركيّ معاً. يدٌ هنا ويدٌ هناك، عصفوران بحجر. وهو ربما يدافع بوعي تام أو لاوعي ثقيل عن مكتسباتٍ ذكورية، عن تأقلمٍ سبق وأنجزته الذات مع واقعٍ ذكوري، لها ذكرياتها وعمرها فيه، لها كلّ ناسها فيه، فما عادت النفس تستطيع إلى مساءلته ومساءلة لذّاتها وأفراحها الصغيرة فيه سبيلاً.

الإعلانات